مرحبا بك في منصة اركب معنا
الرؤية والرسالة

تحقيقا لرؤية بلد الحرمين الشريفين والمتمثلة في رؤيتها 2030 في خدمة ضيوف الرحمن اتت رؤية ورسالة اركب معنا مواكبة مع الرؤية الطموحة فى الألفية الثالثة، وبعد الثورة الكبيرة فى وسائل التواصل الحديثة تحولت شعيرة الحج ، وهى الركن الخامس من اركان الإسلام ، تحولت إلى رحلة عبادة من الطراز الأول ، ترصد لها كافة التجهيزات والترتيبات المادية والإلكترونية لكى تصير رحلة ناجحة ومريحة وقليلة التكاليف قدر الإمكان.

 

رؤيتنا فى اركب معنا

 

أن الحج والعمرة شعيرة دينية عظيمة يقوم بها الملايين من المسلمين كل عام من مشارق الأرض ومغاربها، ويقطع فى سبيل أدائها آلاف الأميال، ويرصد لها مليارات الأموال ، ولهذا فلابد من بذل كافة الجهود لكى يتم تطوير آلياته وتحسين إجراءاته وتطبيق علوم وفنون الإرشاد السياحي وتسخير كافة الجهود الداخلية والخارجية حتى يصير الحج رحلة عبادة متميزة ومن الطراز الأول خدمة لحجاج بيت الله الحرام. ولا تعارض بين السعي لنيل الأجر والثواب من أداء فريضة الحج ، من قبل القائمين عليه، وبين دخول رؤوس أموال واقتصاديات وابتكار آليات تيسر الحج على عمار بيت الله، وهذا المبدأ قد أرساه القرآن الكريم حين قال : ( ليشهدوا منافع لهم ويذكروا اسم الله فى أيام معلومات ) [ سورة الحج : 28]

 

رسالتنا

 

ولهذا فإن رسالتنا فى مؤسسة مراكب للخدمات التجارية ترتكز على نوعين من الأهداف.

اعلن هنا